التصدير الى كينيا من مصر

قبل 1 شهر 43

التصدير الى كينيا

التصدير الى كينيا، يعتبر التصدير إلى كينيا من أفضل الخيارات في الوقت الحالي بالنسبة للمصدرين المصريين، والسبب هو انضمام مصر وكينيا إلى اتفاقية الكوميسا التي تنص على أنه يجب تخفيض الرسوم الجمركية عند تداول الدول الموقعة على الاتفاقية، بحيث تصل في بعض الأحيان إلى الصفر ٪ وليس كذلك ، فالمنتجات المصرية مناسبة جدًا للسوق الكيني من حيث السعر والجودة، فيما يلي وصف شامل لظروف السوق ، وفرص التصدير إلى كينيا، وأهم المنتجات التي يمكن تصديرها بدون تعريفات جمركية صفرية.

تحليل السوق الكيني :-

لكل سوق خصائصه الجغرافية والسياسية والاقتصادية، لذلك بغض النظر عما إذا كان مناسبًا للمعاملات التجارية، على سبيل المثال، إذا لم يكن هناك استقرار سياسي، فمن الأفضل العثور على سوق آخر مستقر سياسيًا، وإذا لم يكن هناك تكامل جغرافي، قم بعبور البحر براً أو الميناء البحري، ستكون تكلفة النقل مرتفعة للغاية، لذلك نوصي بالبحث عن سوق آخر والسماح بالتدفق لذلك، دعونا نحلل السوق الكينية لفهم قابليتها للتطبيق.

١الملامح الجغرافية :-

تقع كينيا على الحدود الشرقية للمحيط الهندي، على الحدود مع أوغندا من الغرب، وتنزانيا من الجنوب، وإثيوبيا وجنوب السودان من الشمال، والصومال من الشمال الشرقي.

يبلغ عدد سكان كينيا حوالي 50 مليون نسمة، يتركز معظمهم في غرب بحيرة فيكتوريا، والعاصمة نيروبي، والجنوب الشرقي من ساحل المحيط الهندي، والمرتفعات والجبال، وتنتج التربة الخصبة أفضل الفواكه وأشهرها الشاي.

٢الملامح السياسية :-

وفي عام 2010 ، تمت صياغة مسودة دستور جديد في استفتاء تضمن العديد من التوازنات والضوابط والتوازنات، وبالطبع وافق معظم الكينيين على الدستور، الأمر الذي سمح بسيادة القانون واستقرار الوضع السياسي.

٣الملامح الاقتصادية :-

الاقتصاد الكيني هو الأكبر والأسرع نموًا بين جميع دول شرق إفريقيا، بينما تعد الزراعة وتربية الحيوانات العمود الفقري للاقتصاد الكيني لأنها تساهم بثلث الناتج المحلي الإجمالي وتوظف ما يقرب من 75٪ من السكان، وبعضهم الناس دائمون، وبعضهم متقطع، والسياحة لها مكانة عالية في البلاد.

يتمتع الاقتصاد الكيني بشواطئ جميلة ومناظر طبيعية خلابة ومحميات طبيعية، حيث تعيش أندر الحيوانات وأكثرها ضراوة.

كما قدم القطاع الصناعي مساهمات مهمة في الاقتصاد الكيني، حيث أنتج المنتجات البلاستيكية والمنسوجات والملابس. الأثاث والدقيق والصابون والأسمنت والألمنيوم والصلب وتكرير النفط وإصلاح السفن والصناعات الزراعية.

وبالطبع لا يتم تصدير بعض هذه المنتجات لأنها غير كافية لتلبية طلب المستهلك المحلي، كما أن بعض المنتجات يتم تصديرها بسبب التوافر الكبير.

الصادرات والواردات الكينية :-

كمصدر أو مستورد، من المهم فهم أهم الاستيراد والتصدير للسوق المستهدف الذي تريد تصديره أو استيراده باستخدام هذه المعلومات، ستعرف ما يفتقر إليه السوق ومتاح على نطاق واسع للتصدير في بلدك / منطقتك، وما هو متاح في هذا السوق وبلدك / منطقتك، حتى تتمكن من الاستيراد عند التصدير إلى كينيا، فيما يلي أهم سلع الاستيراد والتصدير في كينيا.

١الصادرات الكينية :-

تصدر كينيا مجموعة متنوعة من المنتجات المهمة إلى أسواق مختلفة في العالم، ومن أهم هذه المنتجات (الشاي ، والبن ، والأسماك ، والمنتجات الزراعية ، والمنتجات البترولية ، والأسمنت ، والملابس)، وأهم سوق لاستيراد المنتجات الكينية هم أوغندا 10٪) قالوا. تبلغ نسبة تنزانيا 8.6٪ ، والولايات المتحدة 7.7٪ ، وهولندا 7.4٪ ، والمملكة المتحدة 7.3٪ ، والإمارات 4.6٪ ، وباكستان 4.3٪ ، وهناك أيضًا عدد كبير من الأسواق العربية والدولية. لكن المعدل أقل(.

٢الواردات الكينية :-

تبلغ واردات كينيا ضعف قيمة الصادرات تقريبًا ، ففي عام 2017، بلغت الصادرات حوالي 6.4 مليار دولار أمريكي، في حين بلغت الواردات 14.5 مليار دولار أمريكي تقريبًا. التكرير والمنتجات البترولية والسيارات والصلب والبلاستيك والراتنجات) قد تكون أهم الدول المستوردة من كينيا هي الصين والهند والإمارات العربية المتحدة واليابان وبعض الدول العربية والدولية، ولكن أسعار الفائدة أقل.

اهم الصادرات المصرية الى كينيا :-

بلغ حجم الصادرات المصرية حوالي 184 مليون دولار أمريكي في عام 2018 وهذا رقم ضخم يثبت ربحية وأهمية الصادرات إلى كينيا، فيما يلي مقدمة لأهم المنتجات المصدرة إلى كينيا، كما يمكنك تصدير واحد أو أكثر منها.

  • السكر.
  • الصابون.
  • المنظفات.
  • المناديل الورقية.
  • حفاضات الأطفال.
  • الفوط الصحية.
  • العبوات الورقية.
  • الالات والمعدات.
  • الاجهزة الكهربائية أهمها (التليفزيونات).
  • الأوعية والزجاجات الزجاجية.
  • المنتجات البلاستيكية.
  • منتجات الزهر والفولاذ والألواح المدرفلة وبعض أدوات المطبخ.
  • الشكولاتة.
  • الكاكاو.
  • المكرونة.
  • الدقيق.
  • الكسكسى.
  • الخمائر.
  • الحمضيات الجافة.
  • الزيوت والدهون النباتية.
  • الادوية.
  • الدهانات والمعاجين.
  • الأدوات الصحية.
  • أحواض المطبخ.
  • إطارات السيارات.
  • الأواني المنزلية.
  • الخيوط المصنوعة من الألياف.
  • ألاسلاك الكهربائية المعزولة.

كيفية التصدير الى كينيا :-

لا تختلف خطوات التصدير إلى كينيا عن خطوات التصدير إلى أي مكان في العالم، ولكن تنفيذ هذه الخطوات قد يختلف من حيث صعوبة وسهولة الانتقال من سوق إلى آخر، على عكس الاتفاقيات التجارية التي تخفض التعريفات الجمركية أو تلغيها، تعد المسافة عاملًا كبيرًا.

بالطبع، السوق الكينية هي سوق مفتوحة ومن السهل تصديرها إلى الولايات المتحدة، ولدينا أيضًا اتفاقيات لتخفيض التعريفات أو إلغائها، هذا يجعلها سوقًا مناسبة جدًا للمبتدئين في مجال التصدير.

التصدير من مصر إلى كينيا

يمكنك بشكل أساسي تصدير كمية كبيرة من المنتجات التي تحتاجها إلى كينيا كل عام، ولكن يجب أن تعرف أولاً أن بعض القضايا السياسية قد أدت إلى حرب أهلية، والتي قد تتسبب في سرقة البضائع الخاصة بك أو حرقها، أو حتى المستورد لا يلتزم بمتطلبات الدفع، سنقدم لك الخصائص السياسية والجغرافية والاقتصادية لكينيا.

 

 

قراءة المقال بأكمله