دراسة: 44% من الجمهوريين يؤمنون بأن بيل جيتس سيزرع رقاقات داخل البشر!

منذ 1 أسبوع 6


محاربة وباء المعلومات المضللة ونظريات المؤامرة حول وباء فيروس كورونا المستجد كانت تقريبًا بنفس صعوبة محاربة الوباء نفسه. وبعد أن ربطت نظريات المؤامرة بين الشريك المؤسس لشركة مايكروسوفت، ورجل الأعمال الأمريكي، بيل جيتس وبين تفشي الوباء.

والآن وجدت دراسة استقصائية جديدة أن 44% من الجمهوريين في أمريكا يؤمنون بأن بيل جيتس يخطط لاستخدام لقاح فيروس كورونا ليزرع رقاقات داخل المليارات من الأشخاص حول العالم، من أجل رصد ومراقبة تحركاتهم. وكان أكثر من يؤمن بهذه النظرية من مشاهدي قناة فوكس نيوز ومن مؤيدي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

بيل جيتس

شارك في الدراسة 1640 شخصًا بالغًا في الولايات المتحدة، وقام بها موقع الإحصاء YouGov من أجل Yahoo News، ووجدت أن نصف الأميركيين الذين يقولون إن فوكس نيوز هي مصدرهم الرئيسي للأخبار يصدقون نظرية المؤامرة، تليها مجموعة الجمهوريين ممن صوتوا للرئيس الحالي دونالد ترامب في انتخابات 2016، ونحو 44% من كلا المجموعتين أكدوا على تصديقهم لهذه النظرية. بينما ذكر 26% من الجمهوريين أنها كانت خاطئة، وذكر 31% أنهم ليسوا متأكدين.

يملك بيل جيتس حاليًا المؤسسة الخيرية بيل وميليندا جيتس، والتي يستخدمها لتمويل البحوث الطبية وبرامج اللقاحات في جميع أنحاء العالم. وقد أصبح جيتس محطًا لاهتمام مؤيدي نظريات المؤامرات بسبب جهوده البارزة لإنتاج اللقاحات حول العالم، فضلا عن ظهوره الإعلامي الأخير خلال الشهرين الماضيين وحديثه عن الوباء. كما أنه انتقد ردود الحكومة الأمريكية على الأزمة.

وتؤكد نتائج هذه الدراسة الاستقصائية على مدى سيطرة نظريات المؤامرة على التصور العام للوباء الحالي. وتحاول الشبكات الاجتماعية، مثل فيسبوك وتويتر ويوتيوب، الاستجابة لمثل هذه النظريات والمعلومات المضللة، من خلال إضافة روابط إلى مزيد من المعلومات الصحيحة من المصادر الموثوقة، وفي بعض الحالات حذف المحتوى الذي تعتقد الشركات أنه قد يؤدي إلى الضرر.

إقرأ أيضًا: لماذا لا ينتهي وباء المعلومات المضللة على الشبكات الاجتماعية؟

The post دراسة: 44% من الجمهوريين يؤمنون بأن بيل جيتس سيزرع رقاقات داخل البشر! appeared first on عرب هاردوير.

اقرأ مصدر المقال